منتصرا على مرضه متفوقا في دراسته وهو على سرير المرض

د . أبوهولي : ترجل الفارس ( ناصر البحيصي ) قبل ان نحتفي بتخرجه الجامعي

السبت 22 يونيو 2019 10:36 ص بتوقيت القدس المحتلة

د . أبوهولي : ترجل الفارس ( ناصر البحيصي ) قبل ان نحتفي بتخرجه الجامعي

دائرة شؤون اللاجئين – 22/6/2019- يتقدم عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس دائرة شؤون اللاجئين الدكتور أحمد أبو هولي بأحر التعازي والمواساة من آل البحيصي الكرام بوفاة ابنهم وفقيدهم ، فارس الارادة والعلم، الشاب / ناصر البحيصي رحمه الله .

وكان الفقيد البحيصي يرقد على سرير المرض لمدة 14 عاما في مستشفى شهداء الأقصى قسم العناية المكثفة ، وكان مثالا للطالب المجتهد في دراسته، حيث تمكن من انهاء دراسته الثانوية العامة بتفوق ،وتحدى المرض وحالة الشلل وكل الصعوبات والمعوقات في سبيل إكمال دراسته الجامعية بتخصص الشريعة الإسلامية لخدمة دينه ووطنه وأبناء شعبه .

 ويشهد له كل من عرفه من ابناء شعبه بأنه كان شابا خلوقا مهذبا طالبا للعلم طموحا ، تمنى دوما ان يرى شعبه يدا واحدا وموحدا امتثالا لقول الله عز وجل ( واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا ) .

لقد وعدناك ايها الفارس الصاعد ان نشاركك الاحتفاء بتخرجك ؛ لكن مشيئة الله كانت هي الغالبة ، فلقد غيبك الموت عنا دون سابق انذار ، وحال دون ان نلتقي ونحتفي بتخرجك ؛ فغيابك ايها الحبيب اوجعنا ولكن عزؤنا فيك بانك تركت لنا نموذجا ومدرسة في قوة الارادة وعزيمة الاصرار والتغلب على المصاعب ؛ وعنوانا لجيل من الشباب الصاعد والطامح والمجتهد .

رحمك الله ايها الفارس ، ونسأل الله ان يجعل ذلك في ميزان حسناتك وان يسكنك الفردوس الاعلى في جنات العلا .

ستبقى ذكراك حية في قلوبنا وصورتك ستبقى مطبوعة في عقولنا ولن تستطع الايام الى محوها .

 انا لله وانا اليه راجعون عظم الله اجركم آل البحيصي الكرام