خبر : الرئيس اللبناني: أي اعتداء على سيادة لبنان سيقابل بدفاع مشروع تتحمل إسرائيل نتائجه

السبت 07 سبتمبر 2019 12:37 ص بتوقيت القدس المحتلة

الرئيس اللبناني: أي اعتداء على سيادة لبنان سيقابل بدفاع مشروع تتحمل إسرائيل نتائجه
دائرة شؤون اللاجئين -7/9/2019- قال الرئيس اللبناني العماد ميشال عون إن أي اعتداء على سيادة لبنان وسلامة أراضيه، سيقابل بدفاع مشروع عن النفس تتحمل إسرائيل كل ما يترتب عنه من نتائج.

وأبلغ عون ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في لبنان يان كوبيتش، خلال اللقاء الذي جمعهما، اليوم الجمعة، أن الاعتداء الإسرائيلي الأخير على الضاحية الجنوبية من بيروت شكل خروجا عن قواعد الاشتباك التي تم التوصل اليها بعد صدور قرار مجلس الأمن الدولي الرقم 1701 الذي التزم لبنان بكل مدرجاته منذ صدوره في العام 2006 وحتى اليوم.

وأكد عون تمسك لبنان بالقرار رقم 1701، معربا عن شكره لكوبيتش على الجهود التي بذلها مع الأمين العام والدول الشقيقة والصديقة، للتمديد للقوات الدولية العاملة في الجنوب دون تعديل في مهامها.

ولفت عون إلى أن الجيش اللبناني المنتشر إلى جانب القوات الدولية يقوم بواجبه كاملا، تنفيذا لقرارات السلطة السياسية والمجلس الأعلى للدفاع.