مخيم قلنديا: تكريم 330 من عائلات شهداء محافظة القدس في مهرجان "خنساء القدس"

الإثنين 24 أغسطس 2015 08:58 ص بتوقيت القدس المحتلة

مخيم قلنديا: تكريم 330 من عائلات شهداء محافظة القدس في مهرجان "خنساء القدس"


مخيم قلنديا: تكريم 330 من عائلات شهداء محافظة القدس في مهرجان "خنساء القدس"

دائرة شؤون اللاجئين - 24/8/2015- قامت مؤسسات وفعاليات مخيم قلنديا للاجئين شمالي القدس، اليوم الاحد، مهرجانا تكريميا لعائلات الشهداء المقدسيين، وذلك وسط مخيم قلنديا.

واستهل الحفل بآيات من الذكر الحكيم، وعزف السلام الوطني، تلا ذلك عرض كشفي لمجموعة "الحق" الكشفية ايذانا ببدء الحفل.

وتخلل المهرجان التكريمي فقرات وكلمات عديدة قدمتها شخصيات اعتبارية ورسمية مقدسية، حيث رحب امين سر حركة فتح في مخيم قلنديا جمال جحجوح (وهو والد الشهيد يونس جحجوح)، بالحضور من جميع مناطق القدس المحتلة، مبينا الفضل الكبير الذي قدمه شهدائنا للمسيرة الوطنية الفلسطينية، واكد في نهاية كلمته ان القدس عربية لا تنازل عنها، وأن لا مساومة ولا تفريط بالحق الطبيعي للارض الفلسطينية.

وفي كلمته قدم محافظ القدس عدنان الحسيني التحية لصمود مخيم قلنديا وشهدائه واسراه، الذين سطروا أروع صور البطولة في وجه الاحتلال وجرائمه، مهنئا في ام ثائر الكسبة الملقبة بـ "خنساء القدس" كونها قدمت ثلاثة من ابنائها شهداء.

وقال امين سر حركة فتح في القدس عدنان غيث في كلمته: ليس غريبا على مخيم قدم الشهداء والجرحى والاسرى بالعشرات، ان ينظم فعالية كهذه الفعالية، حيث يكرم من ضحوا بأرواحهم فداء للوطن والقضية. وهنأت ام ثائر الكسبة "خنساء القدس" في كلمتها، امهات وعائلات الشهداء، واشارت الى أن الاحتلال يواصل جرائمه بحق الفلسطينيين والتي كان اخرها جريمتي اعدام كل من الشهيدين محمد الكسبة ومحمد ابو لطيفة، مؤكدة ان جرائم المستوطنين بحق عائلة الرضيع علي الدوابشة من دوما قضاء نابلس وعائلة الطفل محمد ابو خضير من شعفاط، انما تنم عن الروح الاجرامية لدى الاحتلال ومستوطنيه. وتخلل الحفل وصلة غنائية وطنية للقدس والشهداء قدمتها فرقة الامن الوطني الفلسطيني، وفي نهاية الحفل قدمت ام ثائر الكسبة "خنساء القدس" 330 درعا على عائلات الشهداء من محافظة القدس، تقديريا لصمودهم وما قدموه في سبيل قضيتنا العادلة.