هلع ودمار بمخيم خان الشيح بعد تعرضه للقصفواستمار الاشتبكات في محيطه

الثلاثاء 25 أغسطس 2015 10:03 ص بتوقيت القدس المحتلة

هلع ودمار بمخيم خان الشيح بعد تعرضه للقصفواستمار الاشتبكات في محيطه


هلع ودمار بمخيم خان الشيح بعد تعرضه للقصف واستمرار الاشتبكات في محيطه

وكالات - 25/8/2015 - تعرض مخيم خان الشيح للاجئين الفلسطينيين في ريف دمشق للقصف مما أحدث حالة من الهلع بين أبناء المخيم ودماراً في المكان.

وأكدت مصادرنا، أن القصف تزامن مع اشتباكات متقطعة في منطقة دروشا المحاذية للمخيم، فيما لا تزال جميع الطرق الواصلة بين المخيم ومركز المدينة مقطوعة، باستثناء طريق "زاكية-خان الشيح".

وفي سياق أخر، نفذت دائرة الشباب والمتطوعين وجمعية المرشدات الفلسطينية حملة بمخيم اليرموك للاجئين، جنوب العاصمة السورية ‏دمشق، لتعقيم المياه لمدة 3 أيام، وذلك عقب توثيق حالات مرضية بسبب تلوث مياه الشرب في المخيم.

يشار أن اللجنة الدولية للصليب الاحمر ووكالة الغوث (UN) قد استطاعت إدخال مواد التعقيم إلى مخيم اليرموك بعد موافقة الأمن السوري، .

في غضون ذلك، تستمر معاناة ‏اللاجئين الفلسطينيين الذين نزحوا من ‏مخيم حندرات منذ 846 يوماً على التوالي حيث هجروا عن منازلهم إثر سيطرة المعارضة السورية المسلحة على مخيمهم.

ويواجه أبناء المخيم ظروفاً معيشية قاسية خاصة بسبب النزوح حيث اضطر معظمهم للسكن داخل المدارس ومراكز الإيواء، وزادت تلك المعاناة بعد أن طُلب منهم إخلاء الوحدة التاسعة التي يقطنون فيها بالمدينة الجامعية في حلب، مما زاد من مأساتهم ومعاناتهم.

وفي السياق، لا يزال مخيم حندرات والمناطق المجاورة له تتعرض للقصف، واندلاع اشتباكات عنيفة بين مجموعات المعارضة السورية المسلحة من جهة والجيش النظامي من جهة أخرى، حيث يسعى الجيش النظامي لفرض سيطرته على المخيم الذي يشكل نقطة استراتيجية بالنسبة له، وتسعى مجموعات المعارضة للتقدم باتجاه بلدة حندرات وسجن حلب المركزي.