اعتصامات طلابية في مدارس مخيمي البداوي ونهر البارد تنديدا بتقليص خدمات الأونروا

الخميس 10 سبتمبر 2015 06:20 م بتوقيت القدس المحتلة

اعتصامات طلابية في مدارس مخيمي البداوي ونهر البارد تنديدا بتقليص خدمات الأونروا

 

اعتصامات طلابية في مدارس مخيمي البداوي ونهر البارد تنديدا بتقليص خدمات الأونروا

طرابلس(لبنان) - دائرة شؤون اللاجئين 10-9-2015 - شهدت مدارس وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين 'الاونروا' في مخيمي نهر البارد والبداوي، اليوم الخميس، اعتصامات طلابية حاشدة، بالتزامن مع زيارة المدير العام للأونروا ماتياس شمالي، احتجاجا على سياسة 'الاونروا' تجاه شعبنا، ورفع المعتصمون شعارات تندد بالإجراءات التي طالت كل الخدمات وأثرت سلبا على التعليم.

ففي ثانوية الناصرة في مخيم البداوي، احتشد الطلاب وممثلو الفصائل واللجان الشعبية، وألقيت خلال الاعتصام كلمات دعت المدير العام للأونروا إلى التراجع عن قرار دمج الصفوف الذي شكل اكتظاظا في الصف الواحد، وإلى وقف تقليص الخدمات لعموم اللاجئين وزيادتها بالطبابة والاغاثة وكافة الخدمات.

كما طالب المعتصمون بتسريع اعمار مخيم نهر البارد، عبر توفير الأموال المطلوبة لاستكماله واستمرار خطة الطوارئ، وإعادة دفع مساعدة بدل الايجار للمهجرين من مخيمات سوريا.

وأكد المتحدثون في الاعتصام تمسك اللاجئين بوكالة 'الاونروا' وخدماتها باعتبارها الشاهد الحي على نكبة فلسطين.

كما التقى المدير العام للأونروا ماتياس شمالي مع مجالس الأهل واللجنة التربوية في اللجنة الشعبية في مخيمي البداوي ونهر البارد واستمع الى مطالبهم.