(محدث) الفعاليات تعم محافظات الوطن إحياء لذكرى النكبة وتنديدا بنقل السفارة الأميركية

الإثنين 14 مايو 2018 04:25 م بتوقيت القدس المحتلة

نكبة 1
نكبة3

محافظات 14-5-2018 وفا- أحيت جماهير شعبنا في الوطن والشتات وفي كافة المدن والمخيمات، اليوم الاثنين، الذكرى الـ70 للنكبة، بالتزامن مع نقل السفارة الأميركية إلى مدينة القدس المحتلة، من خلال مسيرات حاشدة وغاضبة ومنددة لهذه الخطوة، التي تعتبر انتهاكا للقانون الدولي، وللشرعية الدولية، وتضرب عرض الحائط بإرادة المجتمع الدولي.

وأعلنت اللجنة الوطنية العليا لإحياء ذكرى النكبة عن جدول الفعاليات الخاصة بالذكرى السبعين، التي تتزامن هذا العام مع نقل السفارة الأميركية، حيث سيتم توجيهها نحو القدس لما تتعرض له من اعتداءات وانتهاكات وقرارات عنصرية بحقها.

ومن المقرر أن يتم تزويد اللجان والمؤسسات بالمواد الاعلامية اللازمة لإحياء الذكرى 70 للنكبة مثل البوسترات، واللافتات، والجداريات، والأعلام الفلسطينية، والرايات السوداء، والموازنات الكفيلة بتلبية الاحتياجات الضرورية المتبقية لإنجاح البرامج.

بجانب تعليق للدوام في الوزارات والدوائر الحكومية، اعتبارا من الساعة الحادية عشرة صباح اليوم، وحتى الساعة الواحدة من بعد الظهر.

كما صدرت تعليمات إلى السفارات الفلسطينية بمختلف دول العالم لإحياء ذكرى النكبة، ومن ضمن الفعاليات مسيرة ومهرجان مركزي في مدينة رام الله، اليوم، حيث ستنطلق المسيرة من ميدان الرئيس الراحل الشهيد ياسر عرفات الساعة 11.30 صباحا، كما تقرر أن تنظم مسيرات المشاعل مساء يوم الثلاثاء 15/5 في معظم المناطق، وان يكون يوم الجمعة يوما للمقاومة الشعبية في أكثر من موقع من مواقع التماس مع الاحتلال الاسرائيلي".

مسيرة حاشدة في رام الله 

انطلقت، مسيرة حاشدة، من ميدان الشهيد ياسر عرفات، باتجاه حاجز قلنديا العسكري شمال القدس المحتلة، لمناسبة الذكرى الـ70 للنكبة، وتنديدا بقرار نقل السفارة الأميركية إلى القدس.

وكانت القوى الوطنية، دعت جماهير شعبنا للمشاركة في الزحف نحو نقاط التماس مع الاحتلال الإسرائيلي، ودعا مجلس الوزراء إلى تعليق الدوام الحكومي من الساعة الـ11 وحتى الساعة الـ1 ظهرا، لإفساح المجال أمام الموظفين الحكوميين للمشاركة للتعبير عن رفضهم لنقل السفارة الاميركية، ونصرة لمدينة القدس عاصمة فلسطين الأبدية

وقالت محافظ رام الله والبيرة ليلى غنام، إن شعبنا سيواصل نضاله حتى تحرير أرضه وإقامة دولته الفلسطينية المستقلة، مؤكدا ان نقل السفارة الاميركية إلى القدس، باطل، ولن يغير حقيقة أنها العاصمة الأبدية لدولة فلسطين.

بدوره، قال منسق القوى الوطنية في محافظة رام الله والبيرة عصام أبو بكر: إن أميركا تكرس سياسة الاحتلال في القدس، لكن سيبقى الشعب الفلسطيني متمسك بكل شبر في أرض فلسطين، خاصة القدس عاصمة دولتنا الأبدية.

7 شهداء و512 إصابة على الشريط الحدودي شرق قطاع غزة

ارتفعت حصيلة الشهداء برصاص الاحتلال الإسرائيلي، على الشريط الحدودي شرق قطاع غزة، اليوم الاثنين، إلى سبعة شهداء بينهم طفل، وإصابة 512 آخرين، خلال مشاركتهم في الذكرى الـ70 لنكبة شعبنا الفلسطيني، ونقل السفارة الأميركية إلى القدس.

وأفادت مراسلنا بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي أطلقت وابلا من الرصاص الحي، وقنابل الغاز المسيل للدموع تجاه المواطنين على الشريط الحدودي شرق قطاع غزة، ما أدى لاستشهاد 7 مواطنين وإصابة 512 آخرين.

وأشارت وزارة الصحة إلى أن الشهداء السبعة هم: أنس حمدان قديح (21 عاما) شرق خان يونس، ومصعب يوسف إبراهيم أبو ليلة (28 عاما) شرق جباليا، وعبيدة سالم فرحان (30 عاما)، ومحمد أشرف أبو ستة (26 عاما)، وعز الدين موسى السماك (14 عاما)، وعز الدين ناهض العويطي (23 عاما)، وبلال أحمد أبو دقة (26 عاما).

وأعلنت نقابة الصحفيين عن إصابة 6 من الزملاء الصحفيين برصاص الاحتلال الإسرائيلي، على طول الشريط الحدودي منذ صباح اليوم.

ويشارك آلاف المواطنين في مسيرات سلمية بدأت منذ ساعات الصباح في المناطق الحدودية، تزامناً مع نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس المحتلة، وإحياءً للذكرى السبعين للنكبة التي حلت بشعبنا.

بيت لحم: إصابات بالاختناق والإغماء والمواجهات مستمرة

أصيب عدد من المواطنين بالاختناق، والإغماء، اليوم الاثنين، إثر اعتداء قوات الاحتلال الاسرائيلي على مسيرة النكبة التي انطلقت باتجاه الحاجز الشمالي لمدينة بيت لحم.

وشارك المئات من أهالي المحافظة، في مسيرة إحياء الذكرى الـ70 للنكبة، رافعين العلم الفلسطيني، والرايات السوداء، ومرددين هتافات تؤكد ان القدس عاصمة فلسطين الأبدية، وضرورة إنهاء الاحتلال الاسرائيلي.

وأفاد مراسلنا، بأنه فور وصول المسيرة الى الحاجز العسكري الاسرائيلي شمالا، اعتدى جنود الاحتلال على المشاركين بإطلاق القنابل الصوتية والمسيلة للدموع، ما أوقع عدة إصابات بالاختناق والإغماء.

وتجرى في هذه اللحظات مواجهات بين شبان وجنود الاحتلال الذين اعتلوا أسطح منازل الموطنين شمال بيت لحم.

حالات اختناق خلال قمع الاحتلال لمسيرة النكبة وسط الخليل

أصيب عدد من المواطنين بحالات اختناق، جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، خلال قمع قوات الاحتلال للمسيرة التي انطلقت من منطقة باب الزاوية وسط مدينة الخليل، إحياء للذكرى 70 للنكبة، وتنديدا بإعلان ترمب نقل السفارة الأميركية للقدس.

 

وذكر مراسل "وفـا"، ان مواجهات اندلعت في مركز مدينة الخليل التجاري بمنطقة باب الزاوية، أطلقت خلالها قوات الاحتلال التي اعتلت أسطح عدد من المنازل في المنطقة القنابل المسيلة للدموع، واقتحمت الأسواق مدججين بالسلاح، ما تسبب بإصابة عدد من المواطنين بحالات اختناق جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع، وجرى علاجهم ميدانيا.