مظاهرات وفعاليات تضامنية في عدة مدن فرنسية إحياء للذكرى السبعين للنكبة

الإثنين 14 مايو 2018 06:53 م بتوقيت القدس المحتلة

مظاهرات وفعاليات تضامنية في عدة مدن فرنسية إحياء للذكرى السبعين للنكبة

القدس عاصمة فلسطين/ باريس 14-5-2018 - شهدت مدن فرنسية مظاهرات ونشاطات جماهيرية وثقافية شارك فيها آلاف الفرنسيين والفلسطينيين وأبناء الجاليات العربية والأجنبية في فرنسا، إحياء للذكرى السبعين لنكبة فلسطين، وبدعوة من منظمات المجتمع المدني وحركة التضامن الفرنسية مع الشعب الفلسطيني، والعديد من الجمعيات والمؤسسات والمنظمات والأحزاب  السياسية، وبمشاركة سفارة فلسطين في فرنسا.

ففي باريس، ومن ساحة "لا ريبوبليك" (الجمهورية)، انطلقت مسيرة ضمت مئات المتضامنين مع الشعب الفلسطيني، رفعت فيها شعارات تدعو لإنهاء النكبة الفلسطينية المستمرة منذ سبعين عاماً وبعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم.

كما دعا المتظاهرون إلى الإفراج الفوري عن أسرى الحرية في سجون الاحتلال، وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني. ونددوا بالانحياز الأميركي الكامل للاحتلال والذي يتمثل جلياً في نقل السفارة من تل أبيب إلى القدس المحتلة.

كما أعرب المتظاهرون عن دعمهم الكامل لمسيرات العودة الفلسطينية، ونددوا بالتعامل القمعي الدموي للجيش الإسرائيلي مع هذه التظاهرات وخاصة في قطاع غزة.

ونُظمت مظاهرتان في مدينتي "نيم" و"لانس" انطلقتا إلى باريس لمشاركة الباريسيين إحياء للذكرى السبعين للنكبة، ودعماً لحقوق الشعب الفلسطيني، وتنديداً بنقل السفارة الأميركية للقدس. فيما نظمت في مدينة "ليون" تظاهرة حاشدة دعماً للشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة وخاصة في القدس عاصمته الأبدية.

مدن أخرى نظمت اعتصامات مشابهة دعماً لمسيرة العودة الفلسطينية كـ "المسيرة الصغرى من أجل غزة" في مدن "مونبيلييه" و"كليرمون فيران".

كما نُظمت في عدة مدن أمسيات تضامنية مع الشعب الفلسطيني، حيث دعت مدينة "تولون" لحضور فيلم "شجر الليمون" للمخرجة ارنا ريكليس، بمشاركتها ومشاركة بطلة الفيلم هيام عباس. ودعت جمعية التضامن الفرنسية مع الشعب الفلسطيني إلى حفل موسيقي كبير يوم غد تحييه فرقة "الكمنجاتي" الفلسطينية.