خبر : خلال المؤتمر الصحفي: المكتب التنفيذي للجان يدين القرار الامريكي بقطع المساعدات عن وكالة الغوث

الأربعاء 05 سبتمبر 2018 08:32 م بتوقيت القدس المحتلة

خلال المؤتمر الصحفي: المكتب التنفيذي للجان يدين القرار الامريكي بقطع المساعدات عن وكالة الغوث

دائرة شؤون اللاجئين 4/9/2018 - نظم المكتب التنفيذي للجان الشعبية في مخيمات قطاع غزة اليوم الثلاثاء مؤتمرا صحفيا امام مكتب الامم المتحدة بمدينة غزة وذلك رفضا واستنكارا لقرار الادارة الامريكية بوقف تمويل برامج الاونروا الاغاثية والتشغيلية والصحية والتعلمية . 
واعتبر المكتب التنفيذي من خلال بيان صادر عنه تلاه خالد السراج ارئيس المكتب التنفيذي للجان الشعبية مام الاعلام جاء فيه بأن هذا القرار بمثابة تهرب واضح من الولايات المتحدة الأمريكية من الالتزام الدولي في اطار التفويض الدولي الممنوح للأونروا 302 والقاضي بتكريس الولاية السياسية والقانونية والأخلاقية للأونروا على اللاجئين الى حين تطبيق القرار الدولي 194 القاضي بحق العودة والتعويض أيضا إلزام التفويض الدولي للدول الكبرى في الأمم المتحدة بضرورة العمل على تمويل الأونروا ماليا حيث تعتبر الولايات المتحدة هي المانح الأكبر في تاريخ نشأة الاونروا وبهذا القرار تضع أمريكا نفسها خارج الأعراف والمواثيق الدولية وتجعلها دولة فوق المجتمع الدولي والإرادة الدولية والتي عبرت العديد من الدول المناصرة لحقوق شعبنا بالحرية والاستقلال عن مواقفها المعارضة لهذا القرار وأبدت استعداد كامل بسد العجز المالي الذي تعاني منه الاونورا منذ ان خفضت امريكا حصتها المالية لدعم موازنة الأونروا المقدرة ب 360 مليون دولار. 
وجاء في البيان ان القرارات الامريكية الأخيرة فيما يتعلق بالقدس واللاجئين تهدف بالأساس الي تمرير صفقة القرن والضغط على القيادة الفلسطينية للاستجابة الى الشروط الامريكية و الاسرائيلية بالعودة بالمفاوضات والتي لا تعتمد بالمطلق على تطبيق قرارات الشرعية الدولية ولا تعطي دولة فلسطينية مستقلة وكاملة السيادة على كافة الأراضي المحتلة عام 67 عاصمتها القدس بل تكرس الحكم الذاتي لسكان وسيادة اسرائيلية كاملة على كافة منافذ الدولة وهذا يعني شطب مدينة القدس من المفاوضات و شطب و تجاوز حق العودة للاجئين حيث قامت الإدارة الأمريكية بالفترة الاخيرة بالتشكيك في اعداد اللاجئين المسجلين في سجلات الاونروا الرسمية و تعمل امريكا على شطب صفة لاجئ عن ابناء اللاجئين في تساوق واضح مع حكومة الإحتلال الإسرائيلية . 
كما اكد المكتب التنفيذي للجان الشعبية للاجئين في بيانه اليوم على :
1- رفضه لكافة القرارت الصادرة عن الادارة الامريكية بما يخص بنقل السفارة الامريكية للقدس و ايضا قرار وقف التمويل لوكالة الغوث الدولية و نحمل المسؤولية الكاملة لإدارة ترامب لما لها تداعيات على السلم الأمني الدولي .
2- وطالب الأمين العام للأمم المتحدة بالوقوف امام مسؤوليته القانونية و الأخلاقية اتجاه ما تتعرض له الأونروا من ابتزاز مالي رخيص يهدف بالأساس الى تصفية اعمال الاونروا و إحالة خدمتها للدول المضيفة و هذا يتطلب من الامين العام و كافة احرار العالم بالوقوف بشكل حازم امام هذه السياسة الامريكية من خلال العمل على ابواب انعقاد اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة و هي صاحبة قرار التفويض للاونروا بالعمل على إقرار موازنة ثابتة تتحمل الامم المتحدة مسؤولية تأمينها .
3- تحميل الاحتلال الاسرائيلي المسؤولية الكاملة عن التحريض المستمر ضد الاونروا و التنكر لحقوق اللاجئين بالعودة و التعويض مع تمسكنا بالوكالة الدولية الاونروا و تفويضها لحين ايجاد حل عادل للقضية الفلسطينية وفق القرار 194.
4- طالب المجتمع الدولي و الدول المانحة بتوفير الدعم السياسي و المالي لبرامج الاونروا و العمل الجاد من أجل انجاح اعمال المؤتمر الدولي المنوي عقده على هامش اعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة .
5- ودعا الى تكثيف و مواصلة الحركة الجماهيرية للاجئين بكافة المخيمات بالداخل و الخارج لفضح السياسة الامريكية و التي تعبر عن حالة افلاس سياسي واضح و العمل على تحشد الرأي العام الدولي من خلال سفارات دولة فلسطين بالعالم من أجل حماية و صيانة حقوق اللاجئين بالعودة و التعويض و الحياة الكريمة . ونعلن باسم المكتب التنفيذي للجان الشعبية بالتعاون مع كافة الفعاليات الوطنية و الشعبية عن انطلاق سلسة فعاليات جماهرية و شعبية لمواجهة القرار الامريكي بوقف الدعم المالي للأونروا سوف نعلن عن مواعيده في بيان جماهيري يوزع بكافة المخيمات .