خبر : الجالية الفلسطينية في السعودية تجدد الدعم والولاء للرئيس

السبت 22 سبتمبر 2018 12:07 م بتوقيت القدس المحتلة

الجالية الفلسطينية في السعودية تجدد الدعم والولاء للرئيس

الرياض 21-9-2018 - جددت الجالية الفلسطينية في المملكة العربية السعودية دعمها وولاءها لرئيس دولة فلسطين محمود عباس، قائدا ورئيسا ورمزا للشرعية والوطنية الفلسطينية.

وأكدت الجالية، في بيان لها، مساء اليوم الجمعة، أنها تدعم سيادة الرئيس في وقوفه بوجه الضغوط التي تمارس على شعبنا وقيادته، والتي تهدف لإفشال المشروع الوطني لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس، وعودة اللاجئين إلى ديارهم ضمن القرار الدولي 194، وشطب منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني"، مشددة على أن الرئيس هو "الوحيد المؤتمن على مصير الشعب الفلسطيني".

وأضاف البيان أن خطاب الرئيس في الأمم المتحدة سيشكل محطة تاريخية هامة في تاريخ شعبنا والمنطقة بشكل عام، الذي سيحمل بين طياته سمة الصمود والتصدي والرفض لكل الإملاءات والاستفزازات والاستقواء الأميركي الذي يُمارس ضد شعبنا الفلسطيني وقيادته السياسية.

 وتابع أن "المجتمع الدولي مطالب اليوم بتحمل مسؤولياته تجاه القضية الفلسطينية بالتنفيذ العملي لجميع القرارات الشرعية الدولية التي صدرت بشأنها على مر التاريخ، في ظل تدمير إسرائيل لعملية السلام والهجمة الأميركية التي يقودها ترمب واللوبي الصهيوني، وإنهاء التفرد الأميركي بمفاوضات السلام".

ودعا البيان كافة أبناء شعبنا إلى الوقوف عند مسؤولياتهم للحفاظ على الثوابت الوطنية وتضحيات الشهداء والأسرى والجرحى.