خبر : "الشؤون التربوية" يؤكد رفضه لإعلان إسرائيل عن وضع خطة للتخلص من مؤسسات "الأونروا" في القدس

الأربعاء 31 أكتوبر 2018 07:47 م بتوقيت القدس المحتلة

القاهرة 31-10-2018 - أكد المشاركون في الاجتماع المشترك الثامن والعشرين بين مجلس الشؤون التربوية لأبناء فلسطين في دورته الـ79 والمسؤولين عن شؤون التربية والتعليم بوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى "الأونروا"، رفضهم لإعلان بلدية الاحتلال الإسرائيلي في القدس عن وضع خطة للتخلص من مؤسسات "الأونروا" بما فيها المؤسسات التعليمية في المدينة المحتلة.

وشددوا، في ختام الاجتماع المشترك اليوم الأربعاء بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية، على أن وكالة "الأونروا" تدير عملياتها بالتوافق مع ميثاق الأمم المتحدة والاتفاقيات الثنائية والمتعددة الأطراف التي لا تزال سارية وقرارات الأمم المتحدة ذات العلاقة .

وأكدوا في توصياتهم الصادرة عن الاجتماع ، مواصلة دعم موقف "الأونروا" وتمسكها بالتفويض الممنوح لها من الأمم المتحدة للقيام بمهامها في القدس المحتلة .

وعبر المجتمعون عن شكرهم لوكالة "الأونروا" ومفوضها العام وفريقها على شجاعتهم في عدم خذلان أكثر من نصف مليون طالب وطالبة باتخاذ قرار فتح المدارس وكلية العلوم التربوية ومراكز التدريب المهني في موعدها برغم الأزمة المالية التي تعاني منها الوكالة، والتمسك بالتفويض الممنوح لها في الإصرار على تقديم خدماتها في مناطق عملياتها الخمس .

وطالب المجتمعون، الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط بتوجيه رسالة إلى المفوض العام لوكالة "الأونروا" بشأن تمثيل الوكالة بوفد كامل يضم رئاسة دائرة التعليم بالأونروا ومدراء التعليم في مناطق العمليات الخمس في الاجتماع المشترك مع مجلس الشؤون التربوية لأبناء فلسطين في دوراته المقبلة، وضرورة ألا تؤثر الأزمة المالية على هذا التمثيل خاصة في ظل أهمية هذا الاجتماع كإحدى قنوات التواصل الفعال بين الجامعة العربية و"الأونروا".

وأوصى المجتمعون بمشاركة المسؤولين على قناة "الأونروا الفضائية" في الاجتماعات القادمة للجنة البرامج التعليمية الموجهة للطلبة العرب في الأراضي العربية المحتلة، وذلك لما فيه من إثراء لعمل اللجنة، مطالبين مصر باستثناء قناة "الأونروا" الفضائية من الرسوم المفروضة للبث على القمر الفضائي "النايل سات"، وذلك دعما للاجئين الفلسطينيين.

وأوصى المجتمعون بمشاركة المسؤولين على قناة "الاونروا" الفضائية في الاجتماعات القادمة للجنة البرامج التعليمية الموجهة للطلبة العرب في الاراضي العربية المحتلة، وذلك لما فيه من اثراء لعمل اللجنة، مطالبين مصر باستثناء قناة الاونروا الفضائية من الرسوم المفروضة للبث على القمر الفضائي (النايل سات)، وذلك دعما للاجئين الفلسطينيين .

وترأس وفد دولة فلسطين في الاجتماع: مدير دائرة شؤون اللاجئين بمنظمة التحرير فضل المهلوس، ومدير العلاقات العامة والإعلام بمنظمة التحرير رامي المدهون، والمستشار جمانة الغول من مندوبية فلسطين بالجامعة العربية.