اكد على اهمية تطوير العلاقة والشراكة مع جايكا بما يصب في خدمة المخيمات

خبر : د. ابو هولي : يشيد بدعم اليابان الانساني لشعبنا الفلسطيني وبمواقفه السياسية الداعمة للقضية الفلسطينية

الإثنين 07 يناير 2019 11:12 ص بتوقيت القدس المحتلة

تكريم2 - نسخة
تكريم 1
تكريم3
تكريم5
تكريم4
تكريم7
تكريم6
تكريم8

دائرة شؤون اللاجئين – 7/1/2019- أكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس دائرة شؤون اللاجئين الدكتور احمد ابو هولي ان دائرة شؤون اللاجئين في اطار استراتيجيتها للعام 2019 تعمل على تطوير مشروع تحسين المخيمات مع الوكالة اليابانية  للتعاون الدولي جايكا لتشمل جميع المخيمات في الوطن والشتات لافتا الى ان مشروع تحسين المخيمات اثبت نجاعته في تحديد واختيار المشاريع للمخيمات حسب اولية الاحتياج وتأهيل كادر قادر على القيام بهذه المهمة .

واشاد د. ابو هولي خلال حفل وداع وتكريم يوكو ميتسوي رئيس مكتب الوكالة اليابانية  للتعاون الدولي "جايكا"  بمناسبة انتهاء مهام عملها في فلسطين نظمته دائرة شؤون اللاجئين اليوم في مقرها بمدينة رام الله بحضور  مدير عام دائرة شؤون اللاجئين احمد حنون ومدير عام المخيمات ياسر ابو كشك ومنسقة مشروع جايكا نورس منصور ورؤساء واعضاء اللجان الشعبية في مخيمات المحافظات الشمالية وكادر الدائرة ولفيف من المهتمين والمختصين بمواقف دولة اليابان الداعمة للقضية الفلسطينية ولنضال شعبنا الفلسطيني ولحقوقه المشروعة في العودة وتقرير مصيره واقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس .

وثمن د. ابو هولي  الدور الذي لعبته  السيدة يوكو ميتسوي  على مدار 4 سنوات  من خلال موقعها كممثلة لوكالة جايكا في فلسطين واشرافها على المشاريع  التي نفذتها وكالة جايكا وتدخلها بشكل طارئ لتمويل مشروع شبكة الصرف الصحي في مخيم عقبة جبر  بقيمة ٩ مليون دولار مع وكالة الغوث الدولية "الاونروا" هذا المشروع الحيوي الذي خدم المخيم وكان له مردود ايجابي على اللاجئين الفلسطينيين .

واشار الى  ان السيدة ميتسوي  شاركت اللاجئين في معاناة المخيم واللاجئ وحققت خلال عملها منذ العام ٢٠١٥ الكثير من الانجازات مؤكدا ان قرارها الجريء والشجاع في نقل مكتب جايكا ومقر اقامتها من اسرائيل الى رام الله قد اختارت الاصعب كي تنخرط وتشعر بمعاناة اللاجئين والمعاناة اليومية التي يعيشها شعبنا خلال عملية التنقل جراء كثرة الحواجز الاسرائيلية المنتشرة في كافة محافظات الضفة .

واوضح ان السيدة ميتسوي  ساهمت في رفع كفاءة التنسيق للمساعدات اليابانية المقدمة للشعب الفلسطيني وتخصيصها رزمة مشاريع من جايكا تخص اللاجئين الفلسطينيين وتنمية المخيمات لافتا الى انها عبر برنامج تطوير  قدرات استطاعت ان تعلم وتطور قدرات طاقم دائرة شؤون اللاجئين ورفع كفاءتهم المهنية في تحديد احتياجات المخيمات ومشاركة كافة شرائح المخيم في اتخاذ  القرارات  ، ناقلة لأبناء شعبنا التجربة اليابانية في اختيار وتحديد المشاريع ذات الاولوية التي يستفيد منها اكبر شريحة ، عملا بالمثل القائل بدلا من ان تهديني سمكة علمني كيف اصطاد

واعرب د. ابو هولي عن تقديره لدور السيدة  ميتسوي  في تمويل العديد من المشاريع داخل المخيمات الفلسطينية التي ساهمت في تخفيف معاناة اللاجئين ناقلا لها تحيات الرئيس محمود عباس وشكره لجايكا ولدولة اليابان حكومة وشعبا على مواقفها الداعمة لحقوق شعبنا ولدعمها المستمر من خلال جايكا في تمويل  العديد من المشاريع الحيوية في الاراضي الفلسطينية .ومساهمتها بشكل كبير في تطوير المنطقة الصناعية  الزراعية في اريحا التي اصبحت حيوية تنشط فيها الكثير من المصانع المنتجة والايدي العاملة  .

واضاف ان اليابان دائما ايديها بيضاء تجاه القضية الفلسطينية وتخدم شعبنا من خلال مشاريعها التنموية في المخيمات في الاراضي الفلسطينية دون ثمن سياسي وهذا شيء نقدره .

وتطلع د. ابو هولي ان تزيد الوكالة اليابانية للتنمية من مشاريعها المقدمة للمخيمات وان تمتد لكل المخيمات في الضفة ولبنان  سوريا والاردن وغزة لافتا الى ان المخيمات تحتاج بشكل فعلي الى مشاريع تنموية تساهم في تطوير بنية المخيمات وتحسين حياة اللاجئين مؤكدا على ان شراكة دائرة شؤون اللاجئين مع الوكالة اليابانية ستكون متواصلة وسنعمل على تطويرها .

واكد د. ابو هولي  ان انتهاء السيدة  ميتسوي  لمهامها في فلسطين لا يعني انقطاع الاتصال معها سنتواصل معها وستكون خير سفير لفلسطين لنقل معاناته التي عايشتها معه .

ومن جهته قال رئيس اللجنة الشعبية بمخيم عقبة جبر جمال ابو عمرو نيابة عن اللجان الشعبية في المحافظات الشمالية ان تفاعل السيدة  ميتسوي وابتسامتها التي كانت تقدمها للاجئين خلال زيارتها للمخيمات ليس من السهل ان ننساها واكد على ان السيدة مرحب بها باي وقت في كل المخيمات الفلسطينية

واضاف ان مشروع الصرف الصحي عالج العديد من المشاكل داخل مخيم عقبة جبر وان جايكا قدمت لنا الكثير وتعلمنا من تجاربها في اعداد المشاريع لافتا الى ان تشكيل المنتديات داخل المخيمات التي اشرفت عليها السيدة ميتسوي  ستكون النواة التي سنعمل على توسيعها من اجل خدمة مخيماتنا .

واضاف قائلا تعلمنا من التجربة اليابانية ان نتخذ قراراتنا بشكل مشترك لافتا الى ان كل الفئات والشرائح داخل المخيمات تشارك في اتخاذ القرارات بكاملها بما يخص المشاريع والاحتياجات ذات الاولوية .

واكد على كل الاحتياجات التي وضعت من قبل المنتديات والخبراء اليابانيين لن نهملها وسنستمر في اعدادها وصولا لتنفيذها .

من جهتها اكدت السيدة ميتسوي  ان تعميم التجربة على المخيمات في الضفة الغربية ستليها مراحل في غزة ولبنان وسوريا والاردن مشددة على ان الوكالة اليابانية ستعطي اولوية لمشاريعها في جميع مناطق اللاجئين في كافة اماكن تواجدهم.

وقالت ان لا يوجد شك ان دعم اللاجئين هي من احد اعلى الاولويات في جايكا مؤكدة على ان المخاوف التي كانت لدى جايكا قد تبددت بالتزام وتعاون فريق عمل دائرة شؤون اللاجئين  ونجاحه في مهمته والذي شجع جايكا للانتقال الى تطبيق برامجها في المخيمات الفلسطينية في لبنان والاردن وسوريا وغزة دون اي تردد او خوف .

وأوضحت أن جايكا هي الجهة المنفذة للقرارات التي يتخذها الفلسطينيون .

وخاطبت الدائرة واللجان الشعبية في كلمتها:" أنتم اتخذتم قرارا بتحسين المخيمات ، جايكا ستعمل قصارى جهدها على تنفيذ هذه القرارات باعتبارنا جهة شريكة معكم في العمل وهذا كثير مهم لخدمة اللاجئين وهذا يعمق الشراكة بين دائرة شئون اللاجئين لأنه يوجد قيادات داعمة لأفكارنا وتعاونا قويا مثل الدكتور أبو هولي" .

واكدت السيدة ميتسوي أن زيارات الوفود اليابانية التي كان آخرها زيارة رئيس الوزراء الياباني ووفد من أعضاء البرلمان الياباني لمخيم عقبة جبر ستتواصل للاطلاع على واقع المخيمات الفلسطينية مقدمة شكرها لدائرة شئون اللاجئين وللجان الشعبية على حسن الضيافة والتعاون .

ووعدت السيدة ميتسوي  أن اليابان ستبقى  تقف دائما الى جانب الطرف الفلسطيني وستبقى الداعم للمخيمات والعمل على تحسينها وتطويرها لتخفيف معاناة اللاجئين الفلسطينيين.