نقطة انطلاق للنجاح . التدريب المهني يوفر للشباب المهارات اللازمة لدخول سوق العمل

الثلاثاء 08 يناير 2019 03:20 م بتوقيت القدس المحتلة

نقطة انطلاق للنجاح . التدريب المهني يوفر للشباب المهارات اللازمة لدخول سوق العمل
 

 دائرة شؤون اللاجئين 8/1/2019

لا تزال الأزمة التي طال أمدها في سوريا تؤثر بشكل كبير على الاقتصاد السوري حيث تعتبر تدخلات سبل العيش هامة لزيادة صمود اللاجئين الفلسطينيين في سورية الذين لا يزالون يواجهون صدماتٍ متعددة بما في ذلك التعرض للعنف المسلح والافتقار إلى الدخل والنزوح لفتراتِ طويلة.  ولمساعدة هؤلاء اللاجئين الفلسطينيين في الحصول على وظائف في اقتصاد تضرر كثيراً تقدم الأونروا 31 دورة تدريبية فنية ومهنية مختلفة.  يوجد حالياً أكثر من 1000 طالب مسجل في دورات تدريبية مهنية قصيرة وطويلة الأجل في أربعة مراكز تابعة للأونروا في جميع أنحاء سورية حيث يجد الخريجون وظائف بعد تخرجهم وغالباً ما يكون ذلك بعد أن تقوم الأونروا بربطهم بأصحاب العمل. وتساهم هذه الدورات مساهمة كبيرة في رفاه مجتمع اللاجئين وتشجع على الاعتماد على النفس والابتكار والمبادرة.  لقد دعم الاتحاد الأوروبي بشكل قوي ومستمر برنامج التدريب المهني والتقني الأمر الذي مكّن الأونروا من تقديم المزيد من المساعدات الإنسانية للاجئين الفلسطينيين الشباب والمساعدة في تعزيز صمودهم للتكيف على مواجهة الدمار الذي سببته الأزمة.