خبر : فرنسا: صفقة القرن "ليست على الطاولة"

الإثنين 14 يناير 2019 11:54 ص بتوقيت القدس المحتلة

فرنسا: صفقة القرن

دائرة شؤون اللاجئين -14/1/2019- قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، الأحد، إن خطة السلام الأمريكية المزعومة المعروفة بـ"صفقة القرن" ليست على الطاولة، معتبرا أن أولوية بلاده حاليا هي استئصال تنظيم "داعش" الإرهابي واستقرار الشرق الأوسط يمثلان أولوية لبلاده.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأردني أيمن الصفدي بعمان، ضمن زيارة رسمية يجريها "لودريان" للمملكة، تستمر ليوم واحد.

وفيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، أشار الوزير الفرنسي إلى أن "الوضع في الميدان يشكل خطرا على الحل السلمي، والأردن يلعب دوراً أساسياً".

تابع: "نحن متفقون تماما على الأهداف وعلى الإطار من أجل المستقبل.. نحن متفقون على الأسلوب بالتفاوض".

وحول ما يعرف بـ"صفقة القرن"، قال "لودريان" إنها "ليست مطروحة على الطاولة وهي إعلانات لم تتجسد حتى الآن، ونعمل من أجل الوصول إلى حل الدوليتن (إسرائيلية وفلسطينية) وتكون القدس عاصمة للدولتين".

واعتبر الوزير الفرنسي أن "الحرب على داعش لم تنته بعد، ومن يعتبرون أنه تم القضاء عليه يُخطئون، كما أن هناك حرب داخلية (في سوريا)".

وفي معرض رده على بقاء رئيس النظام السوري بشار الأسد في السلطة، قال "لودريان": "أعتقد أنني حددت الشروط، وهي عملية انتخابية تُحترم أو تتم بشفافية".

واستدرك قائلاً: "إذا ترشح الأسد؛ فالسوريون هم من يقررون مستقبلهم، ولا يمكن أن يتم ذلك إلا من خلال عملية انتخابية وتعديل الدستور، ويجب أن يصوت جميع السوريين ليختاروا ممثلهم".

من جهته، بين الصفدي بأن اللقاء مع وزير الخارجية الفرنسي تناول علاقات الشراكة بين البلدين والقضية الفلسطينية والأزمة السورية.

ونوه بأن المباحثات ركزت على الأزمة السورية وانعكاسات الانسحاب الأمريكي من سوريا.