إصابات خلال قمع الاحتلال للمسيرات الأسبوعية السلمية شرق قطاع غزة

الجمعة 18 يناير 2019 06:10 م بتوقيت القدس المحتلة

إصابات خلال قمع الاحتلال للمسيرات الأسبوعية السلمية شرق قطاع غزة

دائرة شؤون اللاجئين

غزة 18-1-2019- أصيب 14 مواطنا بالرصاص الحي، وسبعة آخرون بقنابل غاز بينهم صحفيان وثلاثة مسعفين وطفلان، والعشرات بالاختناق اليوم الجمعة، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسيرات الأسبوعية السلمية شرق قطاع غزة.

وأفادت مصادر طبية بأن قوات الاحتلال المتمركزة على مقربة من السياج الفاصل، فتحت نيران أسلحتها وأطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع صوب المواطنين المتظاهرين سلميا شرق مدينة غزة ومخيم البريج وسط القطاع وجباليا شماله، ما أدى إلى إصابة مواطنين بأعيرة نارية في قدميهما وثالث بقنبلة غاز في عينه والعشرات بالاختناق.

وأفاد مراسل "وفا"، بإصابة مواطنين برصاص الاحتلال في منطقة "ملكة" شرق مدينة غزة، عقب إطلاق قوات الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز على مجموعات من المواطنين، الذين توافدوا إلى شرق المدينة.

وأضاف أنه تم نقل المصابين إلى مستشفى الشفاء غرب المدينة، لتلقي العلاج، فيما أصيب آخرون بحالات اختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع.

وأصيب مواطن بالرصاص الحي شرق بلدة جباليا، شمال قطاع غزة، خلال مهاجمة قوات الاحتلال للمشاركين في مسيرة سلمية شرق البلدة بالرصاص وبقنابل الغاز، نقل على إثرها إلى مستشفى الإندونيسي، في بلدة بيت لاهيا المجاورة لتلقي العلاج، ووصفت حالته بالمتوسطة.

 

واندلعت مواجهات بين مئات المواطنين وقوات الاحتلال شرق مدينتي خان يونس ورفح جنوب القطاع وشرق مخيم البريج وسط القطاع، أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى إلى وقوع حالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، بينهم طفلة أصيبت بشكل مباشر بقنبلة غاز شرق البريج.

كما استهدفت قوات الاحتلال 3 سيارات إسعاف بقنابل الغاز بشكل مباشر.

وتوافد المئات من المواطنين إلى المناطق الحدودية شرق القطاع للمشاركة في مسيرة شعبية سلمية تتواصل للأسبوع الثالث والأربعين على التوالي على حدود الشرقية للقطاع.