خبر : اللجان الشعبية تستعرض ملف الخدمات والشأن الحياتي في مخيمات منطقة صيدا

السبت 02 فبراير 2019 09:21 م بتوقيت القدس المحتلة

اللجان الشعبية تستعرض ملف الخدمات والشأن الحياتي في مخيمات  منطقة صيدا

دائرة شؤون اللاجئين - 2/2/2019 - عَقدت آمانة سـر اللجان الشعبية في مخيمات وتجمعات الفلسطينيين في منطقة صيدا يوم امس إجتماع عمل في مقرها المركزي بعين الحلوة بحضور أمين سـر اللجان الشعبية في منطقة صيدا الدكتور “عبد الرحمن أبو صلاح”، وأمناء سر اللجان في كل من مخيم عين الحلوة، وإقليم الخروب، ومدينة صيدا، ومنطقة الفوار، وممثلي الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية، ومسؤولي لجان العمل ومهام الإختصاص أيضاً.

إفتتح الإجتماع الدكتور “أبوصلاح” بالدعـوة الى قراءة سورة الفاتحة على أرواح الشهداء، وقـدم مداخلة حول “تقييم عام عن الفترة السابقة”.

تخلل الإجتماع مداخلات مهمة للحضور، بخصوص مهام ومسؤوليات، ودور الأعضاء من جهة، وعمل اللجان الشعبية في التجمعات ومخيمات منطقة صيدا ومن أبرزها:

ملفات ذات صلة بمتابعة قضايا الخدمات المولجة بتقديمها الأونروا لأهلنا في منطقة صيدا، ومنها ذات صلة بحالات الشؤون، وتحويل المرضى للمشافي، وتقديمات عيادات وصيدليات الأونروا في المخيمات، ودعـوة الأونروا لفتح مختبر بإقليم الخروب”، والتأكيد على الوقوف لجانب الحفاظ على حرمـة مقرات ومكاتب الأونروا وإدانة حالات التعدي عليها في بعض المناطق.

قضايا وحاجات الأهالي ومنها “حاجات أهلنا في تجمعات مدينة وضواحي صيدا ذات العلاقة بالوضع البيئي ، وتعبيد الطرق كحال “منطقة مشاريع الهبة ـ الإسماعيلية”، وضرورة مراجعة البلديات اللبنانية والمعنيين بالأمر.

تثمين إبرام العقود الصحية مع أصحاب الصيدليات والمختبرات والأطباء والتأكيد على ضرورة الوقوف على مـدى إلتزام أصحاب المختبرات والصيدليات بتعهداتهم وعقودهم، بتخفيض التسعيرة للمرضى “المحوليين من قبل اللجان الشعبية.

تفعيل العلاقات مع القواطع بعين الحلوة من خلال اللجان، ومتابعة مسؤوليات ومهام اللجان في التجمعات أيضاً.

قضايا ذات صلة بأصول العمل ومراعاة حدود الصلاحيات بخصوص طلبات الأهالي لجهة المصادقة على عقود البيع أو الشراء، والتنازل، والإرث… الـخ، وطلبات القواطع الخاصة بخدمة الشأن العام، كإصلاح الآبار الإرتوازية، وشهادات التعريف ، ومرافقة المعنيين من مقدمي المساعدات لشعبنا في مجال ترميم البيوت وخلافه، وفـق الأصول وضمن الصلاحيات المرعية.

تفعيل عمل ومهام لجان الإختصاص خاصة “العلاقات، والإعلام”.

تُثمن اللجان الشعبية تعاون المرجعيات الشعبية “لجنة المتابعة المركزية للجان الشعبية الفلسطينية في لبنان”، مع القضايا المطلبيّة لأهلنا في المخيمات، ومنها مؤخراً التسريع في “إصلاح بئريْ حي الصفصاف وحي السكة بعين الحلوة”.

فيما اعتبر الاجتماع لقاء اللجنة الشعبية ولجنة قاطع البركسات مع أصحاب المولدات في منطقة البركسات بخصوص خفض تسعيرة الإشتراك الشهري، خطوة مهمة بإتجاه تشجيع الأهالي لتحمل مسؤولياتهم من جهة، ودفع أصحاب المولدات في المخيم لتحمل مسؤولياتهم الإنسانية، والحقوقية من جهة ثانية، ودون مبالغة ولا خسران، والعمل على تنفيذ مشروع تركيب العدادات في الحي بدءاً من أول شهر آذار 2019، عملاً بما تم الإتفاق عليه.

الإنفتاح على الجمعيات وتشجيع الجهات المانحة ومنها المجلس النروجي للاجئين الـ “NRC” ، لرفـع سقف مشروعه بتبني أعمال ترميم بيوت الفلسطينيين في كافة مخيمات وتجمعات الفلسطينين في منطقة صيدا، ومدينتها ،

ثمن المجتمعون دورالمؤسسات والجمعيات التي تعمل في الوسط الفلسطيني لناحية البنية التحتية، وترميم البيوت ، وتسوية الأوضاع القانونية للحالات المحتاجة من الفلسطينيين النازحين من سوريا واللاجئين عامة ، وكذلك الجمعيات التي تعمل بالملف التربوي.

سجل الحضور إرتياحهم لمناخات التعاون والتنسيق المشترك بين كافة اللجان الشعبية في منطقة صيدا، وتعزيز حضور اللجان الشعبية في اللقاءات والمناسبات الفلسطينية “المجتمعية والمطلبية والوطنية”، على إختلافها، ورأوا بوجود ضرورة لتعزيز مفهوم الإلتزام العام بالعمل.

تعزيزعلاقات التعاون والتنسيق مع القوة الفلسطينية المشتركة لما فيه حماية أهلنا والحفاظ على سلامتهم من مضار “الأدوية، والمواد الفاسدة”، والتأكيد على متابعة هذا الملف لما فيه مصلحة أهلنا.

ثمن الحضور اللقاءات التي عَقدتها اللجان الشعبية في منطقة صيدا مع “منظمة الإغاثة الأولية – مساعدة طبية دولية” ، وما نتج عنها من موافقة على تضمين أجندة عملها “تنفيذ مشاريع” خاصة بمساعدة اللاجئيين والنازحين في منطقة صيدا.