خبر : اللجان الشعبية المركزية والأونروا والمجلس النرويجي للاجئين يتباحثوا في شؤون اللاجئين في مخيمات منطقة صيدا

الثلاثاء 26 فبراير 2019 11:07 م بتوقيت القدس المحتلة

2

دائرة شؤون اللاجئين 26/2/2019 عقد إجتماع في مقر مدير منطقة صيدا الكائن في مدينة صيدا ضم كل من الاخ أمين سر لجنة المتابعة المركزية للجان الشعبية في لبنان أبو إياد الشعلان ومدير دائرة شؤون اللاجئين في لبنان الأخ جمال فياض وأمين سر اللجان الشعبية في منطقة صيدا الدكتور عبد الرحمن أبو صلاح ومدير خدمات مخيم المية ومية الأخ حسن أيوب وأمين سر اللجنة الشعبية في مخيم المية ومية الأخ غالب الدنان وتيسير ياسين وعن الأونروا حضر مدير الأونروا في منطقة صيدا الدكتور إبراهيم الخطيب ومثّل عن المجلس النرويجي للاجئين في منطقة الجنوب السيد عماد كوثراني.

في التفاصيل ناقش المجتمعون أوضاع مخيمات منطقة صيدا وسُبل تطوير حياتهم اليومية على صعيد الخدمات التي تقدمها الأونروا والمجلس النرويجي لتأمين حياة كريمة للاجئين على صعيد الصحة والتعليم والشؤون الإجتماعية والترميم وبرنامج المجلس النرويجي على هذا الصعيد والذي لاقى إستحسان الحضور لجهة ما تم إنجازه من مشروع إعادة ترميم المنازل الذي إستفاد منه مئات المنازل، وكان الحاضر الأبرز مسألة مخيم المية ومية وإعادة إعمار وترميم المنازل التي كانت عرضه للأحداث الأمنية الأخيرة المؤسفة، والتي عليه أكد الحضور على ضرورة الإسراع وإيجاد جهات دولية داعمة لإنهاء هذا الملف الذي أصبح مطلب إنساني من قبل الجميع، كذلك أكد المجتمعون على أولية هذا الملف وإغلاقه في أقرب فرصة ممكنة تعزيزاً لصمود المخيم وسكانه في وجه المؤامرات الرامية إلى تهجير التجمعات الفلسطينية بفعل الأحداث الأمنية المفتعلة من مخيم إلى آخر الأمر الذي يعرض ملف لاجئي لبنان إلى التبرير على حساب المشروع الوطني العام الذي يسعى على الدوائم إلى إستحضار حق العودة للاجئين.

ختاماً، أكد الحضور على الوقوف دائماً وأبداً إلى جانب لاجئي لبنان.