b5477a21-8a01-4814-a34b-de03eb4c7aab إزالة الصورة من الطباعة

دائرة شؤون اللاجئين "بالمنظمة" توقع اتفاقية تعاون بحثي مشترك مع جامعة النجاح الوطنية

دائرة شؤون اللاجئين - 8/5/2023 - وقعت دائرة شؤون اللاجئين بمنظمة التحرير الفلسطينية ممثلة بوكيل دائرة شؤون اللاجئين  أنور حمام (نيابة عن رئيس الدائرة الدكتور احمد ابو هولي) وجامعة النجاح الوطنية ممثلة برئيسها أ.د عبد الناصر زيد إتفاقية تعاون مشترك بين الطرفين تنص على تقديم خصم بنسبة 30% للمهتمين في برنامج ماجستير اللاجئين والهجرة. 
وتهدف هذه الإتفاقية إلى تعزيز البحوث في مجال اللاجئين والهجرة وتقديم الدعم لكل المهتمين بهذا المجال وخاصة أبناء المخيمات وكافة كوادر دائرة شؤون اللاجئين في استكمال دراستهم العليا. 
وأكد وكيل دائرة شؤون اللاجئين السيد أنور حمام على أهمية هذه الإتفاقية لما لها من دور في تعزيز الوعي بقضية اللاجئين، وتعزيز البحث العلمي وترسيخ ثقافة العودة وكافة حقوق اللاجئين، مؤكدا على ان هذا الحقل لا زال يحتاج جهود كبيرة على المستوى المعرفي والبحث العلمي، وصولا الى توفير دراسات وقواعد بيانات ومصادر لتشكل مرجعا لكل المهتمين والدارسين والسياسيين العاملين في هذاا المجال.
وأثنى حمام على دور جامعة النجاح الوطني، وعلى المنحنى التصاعدي في التطور البحثي والأكاديمي.
وأضاف أن من ضمن تطلعات الدائرة الذهاب نحو وضع  إستراتيجية شاملة  تبنى عبر جهد تشاركي ما بين كوادر الدائرة وكافة الفاعلين في حقل اللاجئين والمخيمات وخصوصا مؤسسات المخيمات كاللجان الشعبية واتحادات الشباب والمراة ومراكز التأهيل وكافة الشركاء كالاونروا ودوائر منظمة التحرير الاخرى ، وهذا الجهد سيتم انجازه على المستوى الاقليمي خصوصا وان اللاجئين والمخيمات  تمتد على جغرافيات متعددة، وهذا الجهد يتطلب دراسات واوراق خلفية بكل الجوانب السوسيولوجية والاقتصادبة والسياسية والاحصائيات.
واكد حمام بان الدائرة لديها تعليمات واضحة من رئيس الدائرة الدكتور احمد ابو هولي بخصوص التجاوب والتفاعل مع كل المبادرات الناجحة داخل المجتمع الفلسطيني وخصوصا البحثية منها.
من جانبه أكد رئيس جامعة النجاح أ.د عبد الناصر زيد على أهمية هذه الإتفاقية، وأن وجود هذا النوع من البرامج يوفر فرصة كبيرة لخريجيه بسبب الإهتمام الكبير بقضية اللجوء والهجرة، بعد ان اصبح مفهوم اللجوء مفهوماً عالمياً خصوصا بعد الحرب الروسية الأوكرانية. 
وأضاف نائب رئيس الجامعة رائد الدبعي أن الجامعة ستعمل على توفير كل الدعم وتسخير كافة الامكانيات من أجل رفد السوق بخريجين يدافعون عن حق العودة والاهتمام بقضية اللاجئين، واضاف انه سيتم تفعيل مركز الدراسات والبحوث للاجئين والذي سيشكل اضافة قوية في هذا المجال.
بدورها عبرت مديرة مخيمات الشمال في دائرة شؤون اللاجئين نسرين طوقان عن سعادتها بتوقيع هذه الاتفاقية بين الطرفين وأضافت ان هذا البرنامج مهم وممتع، لكن يتطلب منا جهدا كبيرا بسبب قلة الابحاث والمراجع ذات العلاقة بقضية اللاجئين، من الجدير بالذكر ان طوقان هي احد الملتحقين ببرنامج ماجستير الهجرة واللجوء بجامعة النجاح الوطنية. 
وأكدت المستشار القانوني في دائرة شؤون اللاجئين ميرفت مرار على اهمية هذه الإتفاقية وأن اعادة تجديد هذه الاتفاقية دليل على نجاح الفترة السابقة للشراكة بين الطرفين. 
وتم اجراء جولة بعد توقيع الاتفاقية لمعرض الصور الخاص بقضية اللاجئين داخل حرم الجامعة، وحضور فعالية يوم الاجئ الفلسطيني ضمن فعاليات الذكرى 75 للنكبة، وبتنظيم من طلبة برنامج ماجستير دراسات الهجرة واللاجئين.